مجلس إدارة شركة تطوير المنطقة الزراعية الصناعية يستضيف نخبة من التجّار والموزعيين الفلسطينين

مجلس إدارة شركة تطوير المنطقة الزراعية الصناعية يستضيف نخبة من التجّار والموزعيين الفلسطينين

بادرت شركة أريحا لتطوير  وإدارة وتشغيل المنطقة  الزراعية الصناعية بتنظيم لقاء ترويجي لتبادل الفرص الإستثماريّة بين مستثمري مدينة أريحا الزراعية الصناعية وكبار التجّار والموزعيين الفلسطينيين، من خلال استضافة نخبة من التجّار الإقتصاديين في الصفة الغربيّة وقطاع غزّة، بحضور الهيئة العامّة للمدن ، الصناعية والمناطق الصناعية الحرّة ومستثمري مدينة أريحا الزراعية الصناعية

ويأتي هذا اللقاء ضمن منظومة  ترويجية متكاملة شملت كبرى الشركات التجارية في فلسطين تمهيداً لخلق جسور من التواصل المباشر معهم  وتوسيع آفاق التبادل التجاري لمستثمري مدينة أريحا الزراعية البيني في السوق الفلسطيني، استكشاف فرص التوسّع التجاري لهم، وبناء مقومات بيئة إستثمارية مستدامة، وتعزيز الصناعات الفلسطينية

في بداية اللقاء رحب الأستاذ بسّام ولويل رئيس مجلس إدارة الشركة المطوّرة: بالحضور الكريم شاكراً ومقدّراً الجهود المبذولة  لتحقيق التنمية الاقتصادية للمستثمرين والتي تعتير  هدف استراتيجي ضمن خطة الشركة المطوّرة، وأكد على التزام مجلس إدارة الشركة بالتعاون الكفؤ والفعّال مع الهيئة العامّة للمدن الصناعية والمناطق الصناعية الحرّة  بتنفيذ المشروع بمواصفات عالمية بحيث يوفر مناخ استثماري منافس اقليميا وعالميا. وأكد على أن  تلبية احتياجات المستثمرين، ودعمهم، وتقديم أفضل الخدمات لهم، أولوية عليا لدى مجلس إدارة الشركة

ومن جانبه قدم الدكتور نصر عطياني مدير عام شركة أريحا لتطوير وإدارة وتشغيل مدينة أريحا الزراعية الصناعية شرحاً عن المشروع، تاريخه وموقعه الإستراتيجي لتسهيل حركة الإستيراد والتصدير عبر جسر الملك حسينبالاضافة الى مجموعة الحوافز الاستثمارية والخدمات التي تقدمها المدينة وذلك بالتعاون مع كافة الجهات ذات العلاقة، وتم إستحضار أهم الإنجازات التي حققتها الشركة في السنوات الخمس الأخيرة، حيث بدأت سبع مصانع فلسطينية التشغيل والإنتاج والبيع في الأسواق الفلسطينية والإقليمية

 وأشار بدوره الدكتور علي  شعث الرئيسي التنفيذي لهيئة المدن الصناعية، والدكتور ماهر غنيم المنسق العام للمشروع إلى أهمية هذه المبادرة  بكونها بداية تعزيز قاعدة الصناعات الفلسطينية، ودعم عجلة تقدّم الإقتصاد الفلسطيني بخلق بدائل للبضائع المستوردة ، وتوفير فرص عمل للشباب الفلسطيني، وأكدوا على  دور الحكومة  الفلسطينية في تشجيع الإستثمار في فلسطين بشكل عام  ومدينة أريحا  الزراعية الصناعية بشكل خاص، التحفيزات  للمستثمرين، والعمل على  تسهيل وتحسين الإجراءات الإدارية للإستثمار في المناطق الصناعية

 و لقي اللقاء استحساناً واسعاً وتفاعلاً ممتازاً  بين الحضور، وقد عبر الضيوف  عن إعجابهم بالإنجازات التي حققها المشروع في السنوات الخمس الأخيرة وسعادتهم بهذه المبادرة والتي تعتبر بداية لعلاقة تجارية طويلة الأمد

 

شارك هذه